ما هو مرض الفطر الأسود؟

مرض الفطر الأسود (Mucormycosis) هو مرض غير معدي تسببه فطريات من رتبة فطر العفن الأسود،[١]، وتعيش هذه الفطريات في البيئة المحيطة بنا، وتوجد في الفاكهة المتعفنة، والنباتات المتحللة، وحتى التربة، وقد تنتقل عبر الهواء، ولا تسبب هذه الفطريات عادة أي التهاب إلا في حالات نادرة من ضعف مناعة الجسم، منها بعض حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19، حينها قد تؤدي إلى أعراض تنفسية أو دماغية خطيرة.[٢][٣]


أسباب مرض الفطر الأسود

تنتقل أبواغ الفطر الأسود في البيئة المحيطة بنا، وفي الظروف الطبيعية يستطيع جهاز المناعة التصدي لهذه الأبواغ ومنعها من التكاثر وتكوين عدوى فطرية داخل الجسم، ولكن في حالة ضعف المناعة في الجسم قد تستطيع هذه الأبواغ الانقسام مسببةً التهابات خطرة على الصحة، وهناك بعض العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بمرض الفطر الأسود، نذكر منها:[٣][٤]

  • مرض السكري غير المسيطر عليه.
  • العلاج بالكورتيزون.
  • سرطان الدم.
  • زراعة الأعضاء أو زراعة خلايا الدم الجذعية.
  • زيادة تركيز الحديد في الدم.
  • الإيدز.
  • سوء التغذية.
  • استخدام بعض الأدوية: منها الحقن، ومنها أدوية علاج زيادة تركيز الحديد في الدم.
  • الحروق أو الإصابات المختلفة.
  • عدوى كوفيد 19.


أعراض مرض الفطر الأسود

تختلف أعراض الفطر الأسود باختلاف مكان انتشار الفطر في الجسم:[٥]


مكان انتشار الفطر
الأعراض
الجيوب الأنفية والدماغ
تورم جانب واحد فقط من الوجه، الصداع، احتقان الأنف والجيوب، ظهور تورمات سوداء اللون تزداد سوءًا مع الوقت في سقف الفم وأعلى الأنف، حرارة، صعوبة في الكلام، نوبات صرع، أو شلل جزئي.
الجهاز التنفسي
حرارة، سعال، ظهور دم مع السعال، ألم في الصدر وصعوبة في التنفس.
الجلد
وجود تقرحات أو تورمات مؤلمة على الجلد قد تكون سوداء، احمرار في الجلد، وألم حول التقرحات.
الجهاز الهضمي
ألم في البطن، الغثيان والاستفراغ، النزيف المعوي.


تشخيص مرض الفطر الأسود

يعتمد الطبيب في التشخيص على الأعراض التي يعاني منها المُصاب والتاريخ المرضي الخاص به، وبعض التحاليل المخبرية والصور الإشعاعية لتشخيص الحالة، وتحديد نوع الفطر المسبب للمرض، ونذكر من هذه التحاليل:[٦]

  • مسحة أو عينة من الأنف أو الحلق.
  • خزعة من النسيج المصاب للتأكد من وجود فطريات في الجسم.
  • صور طبقية (CT scan) أو الرنين المغناطيسي (MRI) للكشف عما إذا انتشر إلى أعضاء مهمة، مثل الرئتين، أو الدماغ.


علاج مرض الفطر الأسود

يعتبر علاج مرض الفطر الأسود صعبًا نسبيًا، وينصح الأطباء بإجراء تحاليل الكشف عنه بأسرع وقتٍ ممكن، حيث إن الكشف المبكر يساعد على العلاج والتعافي بكفاءة، وفي العادة يتم دمج الطرق المستخدمة في علاج الفطر الأسود، وهي:[١][٦]

  • الأدوية المضادة للفطريات: وقد تعطى وريديًا مثل: أمفتوريسين ب (Amphotericin B)، أو عبر الفم، وعادةً ما تُعطر عبر الوريد أولاً لعدة أسابيع، ثم الانتقال إلى الجرعات التي تؤخذ عبر الفم.
  • أدوية سكر الدم: وتهدف إلى الحفاظ على سكر الدم في المستوى الطبيعي.
  • الجراحة: وتهدف إلى استئصال الجزء المصاب من النسيج في العضو في الحالات الشديدة.

المراجع

  1. ^ أ ب "The Truth About COVID-19 and Black Fungus", pfizer, Retrieved 27/12/2021. Edited.
  2. "mucormycosis", cdc, Retrieved 27/12/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "COVID-19-Associated Mucormycosis: Triple Threat of the Pandemic", asm, Retrieved 27/12/2021. Edited.
  4. "mucormycosis", uptodate, Retrieved 27/12/2021. Edited.
  5. "mucormycosis", who, Retrieved 27/12/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Mucormycosis: What to Know", webmd, Retrieved 2/1/2022. Edited.